كيف تتعاملين مع قلة الرغبة الجنسية لدى زوجك

من الطبيعي أن تمر العلاقة الزوجية بكثير من التغيرات فهي تتأثر بعوامل عدة، منها الحالة المزاجية للرجل أو ضغوط العمل وتغير هرمونات المرأة من فترة لأخرى. 
كل هذه الأمور طبيعية ومقبولة، ولكن هناك بعض السيدات اللاتي تشكون من قلة الرغبة الجنسية لدى الرجل بشكل كبير، مما يؤثر على حياتها ونفسيتها. وهنا يكمن السؤال، كيف يتم التعامل مع الزوج في هذه الحالة؟ فقط اتبعي النصائح الأتية:
 


١- الحالة المزاجية للرجل
تؤثر الحالة المزاجية للرجل على قدرته الجنسية بشكل كبير، لذا إذا كان زوجك يعاني من مشكلات في العمل أو ضغوط في الحياة، حاولي التخفيف عنه، لكي يخرج من هذه الحالة التي تؤثر على حياتكما معا. من ناحية أخرى شجعيه على ممارسة الرياضة لأنها لها قدرة كبيرة على  إفراغ الطاقة السلبية الداخلية، كما أنها تعزز بشكل كبير من القدرة الجنسية.

٢- تخلصي من ملل الحياة الزوجية
هل تعلمين أن الروتين في الحياة الزوجية قد يكون سببا لعدم الرغبة في العلاقة الحميمة؟ حاولي أن تقومي ببعض التغيرات في روتين حياتك، جددي من نشاطاتك واهتمي بأشياء يحبها زوجك لكي تفعليها معه. جددي من ستايل ملابس النوم واللانجيري، تعلمي أوضاع جنسية جديدة واقترحي عليه تجربتها معا. حينها الوضع سيتغير بالتأكيد وستلاحظين تلاشي قلة الرغبة الجنسية لدى زوجك.

٣- لم لا تبدأي أنت
كثير من النساء عندما يشعرن بزيادة الرغبة الجنسية لديهم يختبئن ولا يظهرن ذلك، لم لا؟ لا تنتظري بأن يبدأ زوجك هو في كل مرة. ابدأي أنت وقومي ببعض المداعبات البسيطة لزوجك، وركزي على مناطق الإثارة للرجل. بالتأكيد ستتمتعان بعلاقة جنسية مثيرة.

٤- الألعاب الجنسية
تحتاج العلاقة الحميمة من حين لآخر إلى مزيد من التغيير والإثارة، وفي الحقيقة لن تجدي أفضل من الألعاب الجنسية لكسر روتينها وإضافة بعض التغيير على حياتك الزوجية. بإمكانك أن تخوضي مع زوجك ليلة ممتعة عن طريق الألعاب الجنسية، فقط قومي بتجربتها مع زوجك، وستلاحظين إقباله على العلاقة الزوجية، ولكن اختاري الوقت المناسب أولا.

٥- استشارة الطبيب
إن لم تجدي هذه المحاولات على فترة كبيرة، فلا يوجد حرج من استشارة الطبيب. فربما يكون هناك نقص في هرمون الذكورة الذي ينتج عنه قلة الرغبة الجنسية لدى زوجك. اقترحي ذلك عليه بأسلوب جيد، حتى لا يؤثر نفسيا عليه ويزداد عنادا أو يشعر بأنها إهانة له.

تعليقات

الاسم:
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لموقع مجدنا | 2011 - 2015
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )