"نجومية" ميسي لا تنطفئ.. والأرقام القياسية "تتهاوى" تحت قدميه

تمكن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي من جديد، من قيادة فريقه برشلونة لانتصار مهم للغاية على مضيفه أتلتيكو مدريد بتسجيله هدف الفوز الثاني 2-1، في المباراة التي جمعت الفريقين مساء الأحد على ملعب "فينستي كالديرون" في الجولة الرابعة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.
ونجح ميسي بهدف الانتصار الثمين من منح فريقه فرصة ثمينة للمنافسة على صدارة الليغا، مثلما وضع بهدفه فريق أتلتيكو مدريد على رأس قائمة الفرق المفضلة والتي تلقت أكبر عدد من الأهداف بواقع 27 هدفا في غضون 32 مباراة بمختلف المسابقات (22 هدفاً في الدوري فقط) التي لعبها ضد "الروخيبلانكوس" متساويا بعدد أهدافه في إشبيلية "فريقه المفضل سابقا" بنفس العدد.
 


كما ساهم ميسي بهدفه الذي منح برشلونة أثمن ثلاث نقاط ستحافظ على حظوظه في الدفاع عن اللقب الذي أحرزه الموسم الماضي، بتربعه على قمة ترتيب هدافي الليغا بـ20 هدفا وبفارق هدفين عن زميله سواريز و5 أهداف عن البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الفريق الغريم للبرسا.
ولم يكتف أفضل لاعب في العالم خمس مرات بذلك؛ بل أصبح ميسي بعد قيادته للبلاوغرانا نحو الانتصار، أكثر لاعب في الدوري الإسباني على الإطلاق ساهمت أهدافه بمنح فريقه أكثر عدد من النقاط بواقع (12) نقطة بعد تسجيله (20) هدفا هذا الموسم وفقا لموقع الإحصاءات المعروف "أوبتا".
وتفوق ميسي حتى الآن على اللاعبين في الفرق الأخرى والذين سجلوا أهدافا حاسمة منحت فرقهم نقاط الانتصار، إذ تفوق ميسي على نجم فريق أتلتيك بلباو، ارتيز أدوريز، الذي ساهم في 11 نقطة، وكذلك على لاعب فريق إيبار الإسباني بيدرو ليون سانشيز بـ (9 نقاط)، في حين تواصل تألق ليونيل ميسي في الختام ليحقق الانتصار رقم 400 في مسيرته من أصل 566 مباراة لعبها مع برشلونة الإسباني.

تعليقات

الاسم:
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لموقع مجدنا | 2011 - 2015
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )