العرب في رمضان أنشط 4 أضعاف على فيسبوك

رمضان شهر الخير والبركة ، والتواصل والرحمة ، فيه تتقارب القلوب وتتصافح النفوس ، وفيه أيضاً تقفز مؤشرات استخدام الفيسبوك وبرامج التواصل الاجتماعي ، وذلك بحسب دراسة حديثة.
فقد كشف دراسة عن تقويم سلوك مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك من العرب خلال شهر رمضان أوضحت أنه خلال الشهر الكريم ، يقضي الناس معظم أوقاتهم على شاشات هواتفهم الذكية، حيث يقومون بنشر وتبادل الصور ومقاطع الفيديو، وترتفع وتيرة المحادثات على الأجهزة المحمولة بمقدار 4.84 مرات خلال رمضان مقارنة بالأشهر الأخرى.
وقالت فيس بوك : إن شهر رمضان المبارك يدعو للتواصل مع العائلة والأصدقاء، والتفاعل عبر الإنترنت.
 

 
وأظهرت نتائج بحث " فيس بوك آي كيو " ، أن الاستخدام يصل إلى ذروته عند الثالثة فجرًا في أيام رمضان بين 152 مليون مستخدم نشط شهريًا في المنطقة.وشهدت المحادثات نموًا ملحوظًا في العام الماضي. 
وبالمقارنة مع فترة المناقشات التي استمرت سبعة أسابيع في 2016، بدأت المحادثات عن شهر رمضان هذا العام مبكرًا ومن المتوقع أن تستمر لمدة تسعة أسابيع على فيس بوك لدى 16 مليون مستخدم نشط شهريًا في السعودية.
وأظهرت دراسة أن المسلمين في الشرق الأوسط سيمضون 57 مليون ساعة إضافية في تصفح الموقع خلال شهر رمضان.
وقام مركز "فيسبوك IQ" بدراسة مجموعة من السلوكيات التي تميز شعوب الشرق الأوسط، وتوقع أن يزيد عدد مستعملي الموقع بخمسة في المئة خلال شهر الصيام.
وحسب نفس الدراسة، سيمضي المسلمون في الشرق الأوسط في رمضان ساعات أكثر على الموقع مقارنة بالأيام العادية، وخاصة الفترة الممتدة من منتصف الليل إلى غاية الثالثة صباحا، موعد السحور.
ولم يركز الموقع فقط على تحليل سلوك المستخدمين، بل أشارت الدراسة أيضا إلى المواضيع ونوع المحادثات التي ستجمع شعوب الشرق الأوسط خلال شهر الصيام، وقالت إنها ستزيد بـ 4.16 في المئة عن الأيام العادية.
وقسمت الدراسة سلوكيات مستخدمي الموقع إلى ثلاث مراحل:
مرحلة قبل الصيام: وهي أربعة أسابيع قبل حلول شهر رمضان، وسمتها الدراسة بـ"مرحلة الاكتشاف والإلهام"، أي أنها مرحلة تتطرق فيها أحاديث الناس إلى قرب حلول رمضان.
مرحلة حلول رمضان: وتمتد حسب الدراسة إلى ثلاثة أسابيع، وفيها يكون ارتباط الناس بالهاتف الذكي وبالموقع أكثر من سابقتها.
مرحلة العشر الأواخر: وهي الأسبوع الأخير من شهر الصيام، سيسيطر فيها موضوع العيد والعشر الأواخر على محادثات مستعملي الموقع في الشرق الأوسط.
وقالت الدراسة إن عدد مستعملي الموقع سيزيد بـ 200 في المئة خلال الفترة الممتدة من منتصف الليل إلى غاية الخامسة صباحا، مع ارتفاع طفيف قرب حلول موعد الإفطار.
وتتركز أبرز المواضيع التي ستثير اهتمام المسلمين في الشرق الأوسط خلال شهر الصيام في التسوق والموضة، وأطباق الطعام إلى جانب السيارات والمواضيع العائلية.
وتوقعت دراسة موقع فيسبوك IQ أن يزيد اهتمام شعوب المنطقة بمشاهدة التلفزيون خلال شهر الصيام، وقالت إن نسب المشاهدة ستزيد بـ 85 في المئة مقارنة بالأيام العادية.
وعلى موقع فيسبوك، سيشارك أكثر من ثلاثة ملايين ونصف ما يشاهدون مع أصدقائهم، 71 في المئة منهم في الإمارات العربية المتحدة و60 في المئة في السعودية.
وفي ما يخص وصفات الطعام، قالت الدراسة إن الطبخ سيزيد بـ 25 في المئة، 76 في المئة سيكون مصدرها وصفات يستقيها المستخدم من مواقع الكترونية بينما سيعتمد 41 في المئة على إنستغرام.

تعليقات

الاسم:
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لموقع مجدنا | 2011 - 2015
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )