مجلس نحف المحلي - المصادقة النهائية على الخارطة الهيكلية في الجهة الشرقية من القرية

بعد جهد وعمل عدة سنوات لادارة مجلس نجف المحلي ورئيسه عمر اسماعيل , تم المصادقة على الخارطة المفصلة للتوحيد والتقسيم من جديد المنبثقة عن الخارطة المفصلة , بمساحة 110 دونمات في الجهة الشرقية (منطقة المريج الجهة الشرقية، الدوالي، البساط والطوال). حيث يستطيع أصحاب القسائم بعد التقسيم من جديد إصدار تراخيص بناء وكذلك ترتيب اصدار تراخيص للمباني التي بنيت دون ترخيص مسبق.
 

 
في حديث مع رئيس المجلس المحلي السيد عمر اسماعيل قال  : 
هذا الإنجاز يصب في برامج عمل المجلس ومساعيه من اجل تطوير البلد وتوسيع مسطحات البناء وحل قسم من ازمة السكن للمحتاجين.
وهنا اتوجه لأصحاب القسائم في الخارطة المفصلة بمد يد العون من اجل إنجاح هذا المشروع الحيوي الهام والالتزام بالعمل على إقامة مباني مع ترخيص مستندين على التقسيم الجديد للقسائم دون المس بحق الاخرين، 
واضاف رئيس المجلس : ان التوحيد والتقسيم من جديد جاء من اجل إحلال العدل والتساوي بين الجميع وان يكون تخصيص الشوارع والطرقات والأماكن العامة من الجميع وليس مقتصرا على أحد دون ألأخر وذلك كل حسب نسبة ملكيته ضمن الخارطة.
واضاف : نحن نعيش في قرية رؤيتها مدنيه بجميع احتياجاتها ومتطلباتها ومن اجل مجتمع متطور علينا النظر للمستقبل واحتياجاته. 
وهنا أتقدم بالشكر الجزيل لكل من عمل وساهم في اخراج هذا المشروع لحيز التنفيذ , فبكم نعلو ونرتقي .
 




 

تعليقات

الاسم:
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لموقع مجدنا | 2011 - 2015
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )