النتيجة الأسوأ على الإطلاق: فشل 66% من المتقدمين لامتحان نقابة المحامين

تمّ إعلان النتائج بعد مرور أسبوعين ونصف على التقدم للمرة الاولى لامتحان نقابة المحامين بصيغته الجديدة، والذي تضمّن أسئلة حول المسائل القانونية وليس فقط حول الاجراءات القانونية. 
فقط 34% من الممتحنين نجحوا باجتياز الامتحان، الحديث يدور حول نتيجة تعتبرالأدنى بتاريخ امتحانات نقابة المحامين. وظهرت النتائج على النحو التالي، 56% من المتقدمين للامتحان كانوا يقدمونه للمرة الاولى وقد نجح منهم بنسبة 49%، و22% من المتقدمين للامتحان كانت المرة الثانية لهم حيث اجتاز منهم فقط 25%، أما المتقدّمين للمرة الثالثة والتي بلغت نسبتهم 21%، فقد اجتاو منهم فقط 5%. 
 

 
ومن بين المتقّدمين للامتحان خريجي الجامعات التي بلغت نسبتهم 17%، اجتازوا الامتحان بنسبة 75%، ومن بين خريجي الكليات والتي بلغت نسبتهم 78%، اجتاز 27% فقط منهم الامتحان، وكان عدد المتقدّمين للامتحان الأعلى من الكلية الأكاديمية أونو (672 ممتحنا) ومن بينهم 22% فقط اجتازوا الامتحان. 
النسب الأعلى: جامعة تل أبيب (136 متقدما للامتحان) واجتاز من بينهم 81%، يأتي بعد ذلك الجامعة العبرية 80%، ثم بار إيلان 69%، وبعده مركز متعدد المجالات (بينتحومي) في هرتسليا بنسبة 68% من المجتازين وهذه هي النسبة الاعلى من بين جميع الكليات.
وقد تقّدم 2533 ممتحنا للامتحان والذي استمر منذ ساعات الصباح وحتى الليل، وفقط نصف المتقدّمين للامتحان قدّموه للمرة الاولى نظرا لارتفاع نسبة الذين فشلوا في الامتحانات الأخيرة، وبعد الامتحان ادّعى الممتحنون بأنّ: "الوقت المخصص للأسئلة في قسم المسائل القانونية لم يكن منطقيا، حتّى أفضل المتقدمين للامتحان لم يستطيعوا حل هذه الأسئلة في وقتها المحدد.
 
 
 
 

تعليقات

الاسم:
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لموقع مجدنا | 2011 - 2015
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )