سعودي يفارق الحياة في المقبرة بعد لحظات من دفن والدته

فارق المواطن السعودي سليمان محمد القنيطير، الحياة، مساء السبت، في إحدى مقابر منطقة الرياض بعد الانتهاء من دفن والدته في حادثة أثارت حزناً وتأثراً عميقاً في المملكة.
وبحسب صحيفة إرم نيوز كان القنيطير برفقة عدد من أقاربه وأصدقائه، عصر يوم السبت في مقبرة النسيم في مدينة الرياض لدفن والدته منيرة حمود المسفر بعد الصلاة عليها في جامع الراجحي.
وبعد انتهاء مراسم الدفن، سقط القنيطير في المقبرة ليتم إسعافه إلى أحد المستشفيات ويفارق الحياة ويدفن بعد ساعات من دفن والدته وبجوار قبرها.
وأثارت وفاة الرجل متأثراً بوفاة والدته ودفنها، حزناً كبيراً لدى العائلة والأقارب والأصدقاء قبل أن تحظى باهتمام كبير وتداول في مواقع التواصل الاجتماعي.
وروى أقارب القنيطير وعدد ممن شاركوه دفن والدته قبل أن يقوموا بدفنه، جانباً من سيرته الشخصية وعمله في التعليم وانتهاءً بلحاقه بوالدته.
 


 

تعليقات

الاسم:
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لموقع مجدنا | 2011 - 2015
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )