الخارجية الفلسطينية تحذر من مخطط استيطاني يستهدف شواطئ البحر الميت

حذرت وزارة الخارجية الفلسطينية، من مخطط استيطاني جديد يستهدف شواطئ البحر الميت، يهدف إلى تطوير مستوطنات شمال البحر الميت تحت غطاء سياحي.
ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" عن الخارجية الفلسطينية قولها في بيان إن "وسائل إعلام عبرية تناقلت أنباء بشأن مخطط استيطاني تهويدي.. عبر البدء بتنفيذ خطة استعمارية رصد الاحتلال لها أكثر من 417 مليون شيقل".
ووفقا لوسائل الإعلام الإسرائيلية، فإن هناك محاولات من السلطات الإسرائيلية لوضع اليد على مساحات واسعة من اليابسة نتجت عن انحسار البحر الميت، تقع معظمها ضمن المناطق الفلسطينية المحتلة عام 1967، وأغلبها يعود إلى ملكية فلسطينية خاصة.
وأكدت أنه لهذا الغرض، شكلت الحكومة الإسرائيلية وبإشراف مباشر من مكتب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزارة القضاء الإسرائيلية، طواقم قانونية لفحص "الوسائل والأساليب الممكنة للاستيلاء على تلك المساحات عبر تحويلها إلى ما يُسمى بـ(أراضي دولة) و(تعديل وضعها القانوني) من خلال ما يسمى بـ(الإدارة المدنية)".
وأدانت الخارجية في بيانها، "المخطط الاستعماري التوسعي الجديد ضد الحق الفلسطيني في منطقة البحر الميت والأغوار" معتبرة إياه "انتهاكا صارخا للشرعية الدولية وقراراتها، وخرقا جسيما للقانون الدولي واتفاقيات جنيف، وامتدادا للانقلاب الإسرائيلي على الاتفاقيات الموقعة".
 


تعليقات

الاسم:
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لموقع مجدنا | 2011 - 2015
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )