عائلة الفنان عادل امام تفرض السرّية التامة على وضعه الصحي داخل المستشفى

انتشر قبل ساعات خبر وفاة النّجم المصري عادل إمام، وذلك قبل انتهاء تصوير مسلسله الدرامي الأخير "فالنتينو" بعد تدهور حالته الصحية، ما تسبب بخروجه من العرض الرمضاني بعد تصوير ما يقرب من نصف أحداث المسلسل.
ومع صمت الشركة المنتجة تجاه كل هذه الشائعات، كشفت مجلة "نواعم" حقيقة ما يتعرّض له "الزعيم" وحقيقة شائعة وفاته التي تكرّرت أكثر من مرة خلال الأشهر الماضية.
وبحسب مصادر "نواعم" فإنّ عادل إمام تعرّض لأزمة صحّية مفاجئة قبل أيام ونُقل على إثرها إلى المستشفى بعد إصرار عائلته على ذلك للاطمئنان على حالته الصحية، خاصة بعد تكرار هذه الأزمة أكثر من مرة خلال الفترة الماضية، التي كانت سبباً رئيسياً لتوقف تصوير مسلسله الأخير "فالنتينو" أكثر من مرة.
ورفضت أسرة "الزعيم" التصريح بأيّ معلومات عن حالته الصحية، كما فرضت السرّية التامة تجاه كل من يحاول زيارته في المستشفى من أصدقائه المقربين رغبةً منهم في عدم تسريب أي أخبار عن حالته الصحية لوسائل الصحافة والإعلام.
 


 
 
 
 
 

تعليقات

الاسم:
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لموقع مجدنا | 2011 - 2015
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )