بيان جبهة العمل حول ما جرى في جلسة مجلس مجد الكروم المحلي الليلة الماضية

وصل موقع مجدنا بياناً من جبهة العمل البلدي في مجد الكروم جاء فيه  : 
أهلنا الأفاضل في مجدنا الأبي - سلام الله عليكم ورحمته وبركاته..
قالت العرب في احد أمثالها:
"للحق دولة وللباطل جولة"
ايها الاكارم..
شاهدنا جميعاُ بالأمس، وخلال الجلسة الشهرية للمجلس المحلي، السجال الذي دار بين قسم من اعضاء المجلس المحلي ورئيسه حول قضية تعديل الميزانية، سجال نشهده كثيراً وليس نادراً في مثل هذه الجلسات، وهذا أمر اعتيادي ومشروع ما دام الجو السائد هو جو من النقاش المهني والحضاري بين معارض ومؤيد وإن علت نبرة الصوت واحتدم الجدل..
ولكن، ما كان بالأمس، وما بدر من عضو المجلس شوقي ادريس، لا يمكن تصنيفه في إطار النقاش والجدال المهني، بل تعدٍ خطير واجتياز فاضح لحرية التعبير وطرح المواقف..
إن اتهام العضو المذكور لشخص الرئيس سليم صليبي بعدم نظافة اليد والتلاعب بالمال العام والمحسوبيات وما تبع ذلك من ترهات في عقله الملوث والمريض دون دليل او برهان لهو درب من دروب الفتنة السوداء الذي يطمح في ان تفتك بنا كمجتمع مجدلاوي موحد ومتكاتف..
أهل المجد الاعزاء..
لسنا هنا بصدد الدفاع الاعمى عن الرئيس سليم صليبي، وبالرغم من كونه من اعمدة جبهة العمل البلدي وسيبقى وستبقى جبهة العمل سنده وعونه وأطاره الحاضن إلا أنه كان لدينا الكثير من الإنتقادات والملاحظات على نهج إدارته للمجلس المحلي وهذا امر صحي في إطار ديمقراطي كجبهة العمل البلدي..
لقد كان لدينا وسيكون العديد من المواقف التي لم تنل رضى الاخ سليم صليبي ولكننا لم نتررد في ذكرها والوقوف عليها من اجل مصلحة هذا البلد الطيب واهله..
لقد رأينا وقرأنا العديد من الإنتقادات والتهجم على نهج الرئيس سليم صليبي من اطر ومجموعات مجدلاوية مختلفة، وإعتبرنا هذا النقد جزء من الحرية الشخصية وابداء الراي المكفول لكل مواطن حتى لو كانت لدينا الكثير من التحفظات على ما يقال ولكننا التزمنا الصمت ولم نقم باي رد او مناكفة لايماننا بوجوب هذا الحق لكل فرد مجدلاوي يهمه مصلحة ومستقبل بلده..
اهلنا وذوينا..
لا بد بانكم لاحظتم، وبفطنتكم استطعتم ان تميزوا ما بين النقد البناء او المعارض لنهج إدارة المجلس المحلي بشكل عام وما بين شخصنة هذا النقد وتوجيهه الى دروب معتمة لغاية لا يدري بها الا اصحابها، وقد حاول العضو شوقي ادريس ومن يلف لفيفه، وعلى مدار الأشهر الماضية المس بشخص السيد سليم صليبي من خلال صفحات التواصل وذلك باستعمال العديد من الالفاظ النابية والمسمومة ولكن الفشل من الانتقاص من شخص سليم صليبي كان نصيبهم وهذا الامر ادخلهم في متاهة وشعور بالإحباط والعجز وكان لوقوف اهل المجد وشيبها وشبابها ودعمهم للرئيس سليم صليبي الأثر الكبير في ذلك..
وهنا، لا بد من الوقوف عند محطة مهمة، فما حصل في الاشهر الأخيرة، وبعد فترة من التباطؤ في انجاز المشاريع العمرانية، وهذا موضوع سنخوض فيه في بيان آخر، نرى ان ركب التطوير ومسيرته بدات بالتحرك الى الامام، والعديد من المشاريع بدات تظهر امام اعين الجميع مثل اتمام شارع ٨٥ ومشروع خارطة بين الشارعين والاودوتوريوم والترخيص الذي حصل عليه المجلس المحلي لبناء مدرسة في منطقة "شكارة الجامع" وتجميل مدخل القرية الشرقي ومشروع الدوارات والبستنة وغيرها وغيرها..
كل هذا افشل خطط البعض في الادعاء بالتقصير في عمل المجلس المحلي، وبعد المحاولات المتكررة التي فشلت في الانتقاص وتشويه عمل وانجازات إدارة المجلس المحلي لم يبق لهؤلاء من حيلة ولا طريقة سوى الطعن السافر في خاصرة السيد سليم صليبي واتهامه المغرض بهدر المال العام والمحسوبيات وتلطيخ سمعته والتشكيك في وطنيته التي اكتسبها على مدار سنين من العطاء والانتماء قبل وبعد توليه منصب رئاسة المجلس..
ولكن يبقى السؤال لهؤلاء، هل غايتكم تبرر وسيلتكم؟
هل التشكيك في ذمة شخص الرئيس او اي شخص آخر أصبح مشروعاً لتحقيق غاياتكم الشخصية الدنيئة؟
هل تحطمت امام مكائدكم كل الخطوط الحمراء لتحقيق اهدافكم؟
وهل بقي في جعبتكم سموم اخرى تبثونها لزرع فتنتكم المبيتة؟
لا والف لا..
لن تسمح لكم جبهة العمل البلدي ولا مجد الكروم ولا اهلها ولا احرارها ان تفعلوا ذلك..
لن تسمح لكم الذمم النقية في هذا البلد ان تعكروا صفوة حياة اهلها بفتنكم..
الانتقاد حق، المعارضة حق، ابداء الراي حق، الجدال والنقاش حق..
ولكن الطعن في ذمم البشر واعراضهم جرم ليس بعده جرم..
فاتعظوا وحاسبوا انفسكم فذاكرتنا قصيرة ويوم الحساب والانتخاب قادم لا محالة..
وللعضو شوقي ادريس نقول: محاسبة الذات امر ضروري والاعتذار العلني على ما صدر منك من اتهامات امر حتمي لا بد منه والا كان من واجبنا التوجه الى الدعاوي القضائية بحقك بتهمة القذف والتشهير..
والله ولي التوفيق..
دمتم ودامت مجدكم طاهرة..
جبهة العمل البلدي..
 


 

تعليقات

الاسم:
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لموقع مجدنا | 2011 - 2015
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )