اخبار محلية

تسمية شوارع مجد الكروم بأسماء تاريخية ونصب لافتات بأسمائها وترقيم بيوتها

بعد دراسة طويلة خرج مشروع تسمية شوارع مجد الكروم وترقيم بيوتها الى حيز التنفيذ اذ يتم في هذه الايام نصب اللافتات التي تزين شوارع مجد الكروم بصورة ملفتة للنظر والتي تحمل أسماء تاريخية وطنية بالاضافة الى اسماء الاحياء و حارات مجد الكروم القديمة .رئيس لجنة التسميات في مجلس مجد الكروم عزو حوراني عمل جاهداً لاخراج هذا المشروع الى حيز التنفيذ وعن ذلك قال : تكبر الفرحة وتنتشر عندما نتشاركها، ويحلو الإنجاز عندما نعمل عليه مجتمعين. ولهذا، أرغب مشاركتكم فرحتي بإنجاز المشروع الذي أخذته على عاتقي منذ استلامي مهام كعضو مجلس محلي بعد انتخابي قبل عامين ونيف، وهو تسمية شوارع القرية وترقيم البيوت فيها، ربما جاء المشروع متأخرًا، لكن المهم أنه تم وأنا شاكر لله ولكم على أنه خرج الى حيز التنفيذ، وشاكر كذلك لكل من ساهم في المشروع، من أعضاء اللجنة السابقين والحاليين والطواقم المهنية والاستشارية لما للمشروع من أهمية وفائدة على كافة الأصعدة، وأهمها تعزيز الانتماء والذاكرة والهوية الجماعية لنا كأبناء شعب عربي وفلسطيني أبناء مجد الكروم، وكذلك تسهيل وإتاحة الوصول لمختلف الأماكن في القرية ما يمكن أن يساعد أصحاب المصالح التجارية المختلفة على ازدهار أعمالهم، و تنجيع العمل بالرسائل والمستندات الورقية والرقمية.أتقدم بجزيل الشكر لكل من: رئيس المجلس المحلي، سليم صليبي، السيد يوسف كيوان  الرئيس السابق للجنة التسميات وأعضاء اللجنة السابقين: الحاج علي عبد الجليل قداح السيد محمد خلايلة أبو المأمون، الأستاذ نصر منصور، الاستاذ خليل زهراوي، السيد علي عثمان، السيد محمد صغير أبو الصغير، علي حريكه ابو الوفا وشكر خاص لأعضاء لجنة التسميات الحالية: السيد رؤوف حمود، السيد زاهي منصور وأعضاء المجلس المحلي زملائي الذين أعتز بهم عرين حريكي وبسام كريم ومعطي خلايله وشوقي إدريس ويوسف مناع، وجزيل الشكر للمربي العزيز أستاذي عمر الشيخ محمد والرفيق رامي حيدر. ولن أنسى الشكر الخاص للطواقم المهنية التي رافقت المشروع حتى وضع اللمسات الأخيرة عليه وساهمت في إخراجه إلى النور: المهندس فارس جهشان، المحاسب علاء غنطوس ،أريج نصرة مساعدة رئيس المجلس، مهندسة المجلس أريج سرحان.

زر الذهاب إلى الأعلى