إستياء عارم من قبل اهالي عكا على قرار البلدية بإغلاق شاطئ أرجمان بوجه إهال من الضفة والقدس

اعرب اهالي عكا العرب عن استيائهم من قرار بلدية عكا بإغلاق شاطئ أرجمان في وجه المجموعات من اهالي الضفة والقدس بحجة خطة لمنع تفشي الـ كورونا في المدينة الناشط العكي منير قزموز قال : “البلدية مصره وتعمل المستحيل من اجل منع أهلنا العرب من الضفة من استغلال الشواطئ بواسطة وضع العديد من القيود والمخالفات وقد بدأت العملية منذ أسابيع من خلال إغلاق الحمامات في شاطئ أرجمان أمام المستجمين العرب وبعدها وضع لافتات تمنع الباصات من الوصول الى الشاطئ والآن قرار جديد لمنعهم من الدخول بادعاء لا يوجد معهم شهادة تطعيم، فكما قلت سابقا قرارات جميعها تصب ضمن القرارات العنصرية للبلدية ضد المواطنين العرب”.
وقد اعرف اهالي عكا عن قلقهم من قرار البلدية والذي ينعكس على المحلات التجارية في البلدة القديمة إذ بدت البلدة القديمة شبه خالية من الزوار بعكس الاسبوع الفائت الذي شهد حركة نشطة معربين أن هذا المخطط الدنيء الذي خططت له بلدية عكا .

وكان اعضاء البلديه عن التحالف العكي بولس نحاس وحسين اسدي قد أبرقوا برساله حاده وواضحه لرئيس البلديه لانكري يحذرون من عواقب ونتائج بناء سياج في شاطئ ارجمان وخطوات واجراءات منع الزوار العرب لمدينه عكا .حيث اوضحوا ان سياسه البلديه المذكوره لها نتائج سيئه على العلاقات العربيه اليهوديه وذات عواقب اقتصاديه صعبه على التجار والمطاعم والمرافق السياحيه في المدينه .مضيفين ان ان الشعور العام عند الجمهور العربي رافض للاجراءات ونحن كممثلي هذا الجمهور نطالب باجراءات واضحه لا تمييز فيها وان يكون السياج مؤقت كما تقرر في جلسه البلديه.رئيس البلديه اكد من خلال اجابته ان السياج جزء من الحرب على الكورنا فقط، ولا تمييز في الاجراءات كذلك اكد ان الاجراءات مؤقته لايام قليله تنتهي مطلع الاسبوع القادم.

اما عضو البلدية السابق احمد عودة فقد أعلن أنه سقيم خيمة اعتصام على شاطئ أرجمان إحتجاجاُ على قرارها بإغلاق الشاطئ وتسيجه ومنع الزائرين العرب من الضفة الغربية والقدس دخوله .وكان بلدية عكا قد أصدرت بياناً جاء فيه : الدخول الى الشواطئ فقط لمن معه شهادة تطعيم / تعافي / فحص كورونا بلدية عكا قررت السماح بالدخول الى الشواطئ فقط لمن يظهر شهادة تلقيح / تعافي / فحص كورونا سلبي صالح.
ف بسبب القفزة الأخيرة في معدل الإصابة بفيروس كورونا في الدولة بشكل عام وفي مدينة عكا بشكل خاص، قرر مجلس مدينة عكا الليلة بالإجماع إدراج شروط العلامة الخضراء على شواطئ الاستحمام.
المعنى: لن يُسمح بالدخول إلى الشواطئ إلا عند تقديم شهادة تطعيم / تعافي أو اختبار كورونا سلبي صالح، وقد أصدر رئيس بلدية عكا شمعون لنكري وأعضاء المجلس تعليماتهم لموظفي البلدية بضمان تطبيق قواعد وزارة الصحة دون استثناء ، وبالتالي منع انتشار المرض بين سكان المدينة. كما لن يسمح بدخول حافلات غير المطعمين إلى المدينة وشواطئها.
ستقوم بلدية عكا حاليا بتكثيف المراقبة وتحرير المخالفات من أجل ضمان صحة وسلامة الجمهور”. الى هنا بيان البلدية.

مشاركة عبر :